كلية العلوم الإسلامية تقيم ندوة علمية

برعاية الأستاذ الدكتور محمود شاكر رشيد رئيس جامعة ديالى وبإشراف الدكتور احمد عبد الستار جاسم عميد كلية العلوم الإسلامية أقامت الكلية ندوتها العلمية الموسومة ( الاستثمار والتدويل في المصارف الإسلامية )
على قاعة كلية الطب في جامعة ديالى استهلت الندوة بقراءة أي من الذكر الحكيم بعدها بدأت وقائع الندوة إذ ألقى عميد كلية العلوم الإسلامية الدكتور احمد عبد الستار كلمة رحب فيها بمحافظ ديالى الدكتور عبد الناصر المهداوي وأعضاء مجلس المحافظة ومدراء المصارف في المحافظة وقال :.
إن كلية العلوم الإسلامية تأخذ على عاتقها مسؤولية الاهتمام بالمجتمع مبينة الحلال عن الحرام وهذا جزء من الواجب الشرعي الملقى على عاتق المؤسسات العلمية.
بعدها ألقى الدكتور صبحي الكبيسي محاضرة قال فيها:. إن العالم فيه أنظمة اقتصادية البعض اختفى والبعض مازال قائما يقوده قطب واحد مما عكس أثار سلبية على الواقع العلمي متمثل بالاستعمار والتجزئة وانقسام العالم إلى دول دائنة ودول مدينة حيث كانت موضوع خلاف منذ فجر التاريخ وأكد على إن الفائدة المصرفية وحل هذه المشاكل هو بإلغاء الفائدة المصرفية وفرض ضريبة على الأغنياء لتنشيط الطلب الفعال ومن ثم ألقى الدكتور عبد الرزاق إلهيتي كلمة قال فيها إن رسالة جامعة ديالى تجاوزت إلى الشارع وتتحسس مايعانيه الشارع ووضع الحلول وان تجربة المصارف الإسلامية يعود إلى أربعينيات القرن الماضي وان الفرق بين المصارف الإسلامية والمصارف الأخرى هو إن المصارف الإسلامية تلتزم بالحلال والحرام بعكس المصارف الأخرى حيث أثبتت التجارب المصارف الإسلامية نجاحها لأنها لاتعتمد على الأسهم وقد حضر الندوة عدد من عمداء الكليات والتدريسيين.