ناقشت كلية التربية للعلوم الصرفة بجامعة ديالى اطروحة الدكتوراه الموسومة (دراسة مقارنة للترابط بين اليلات معقد التوافق النسيجي الصنف الثاني وقابلية الإصابة والاستجابة المناعية في داء المقوسات في محافظتي اربيل وديالى / العراق) وعلى قاعة المؤتمرات والندوات في الكلية.

تضمنت الدراسة التي تقدمت بها الطالبة زينة عبد المنعم عبد الرزاق ،   الكشف عن بعض الجوانب الوبائية والمناعية والوراثية عند النساء الحوامل المجهضات والمصابات بطفيلي المقوسة الكوندية من سكنة محافظتي ديالى وأربيل.

اظهرت نتائج الدراسة ان النسبة المئوية للإيجابية المصلية للأجسام المضادة لطفيلي المقوسة الكوندية من صنف (IgG) بين مجموعة النساء الحوامل المجهضات من سكنة محافظة اربيل هي اكثر استعداداً للإصابة الكامنة بطفيلي المقوسة الكوندية من نظيرتها من سكنة محافظة ديالى وبنسبة تقرب من الضعفين .