uod كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية بعنوان الدوافع الشخصية والنفسية وأثرها في صناعة الأحداث...

محرك البحث

نشاطات السيد رئيس الجامعة

جولة مصورة في الجامعة

دخول الاعضاء

ارشيف الاخبار

كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية بعنوان الدوافع الشخصية والنفسية وأثرها في صناعة الأحداث...

   
147 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   12/04/2017 1:16 مساءا

اقام قسم التاريخ في كلية التربية للعلوم الانسانية حلقة نقاشية  بعنوان الدوافع الشخصية والنفسية وأثرها في صناعة الأحداث التاريخية .

وتهدف الدراسة التي تقدم بها الدكتور عبد الخالق خميس علي  ، الى التعرف على الدوافع الشخصية والنفسية في صناعة الحدث التاريخي ، والتعرف ايضا على دور الدوافع السياسية والاقتصادية في هذا الشأن .

واوضحت الدراسة ان بيان اسباب ودوافع الحدث التاريخي وحيثياته يعد من الأمور والمسائل المهمة في عمل الباحث التاريخي ، اذ بدون ذلك لا يمكن فهم الحدث التاريخي وتكتمل الصورة عنه ولا يمكن معرفة مغزاه كون هذا الشيء يقع عاتقه على الباحث ، وقد تعددت آراء الباحثين في بيان تلك الدوافع في الحدث التاريخي الواحد ، اذ لكل واحد منهم وجهة نظره وقناعاته ورؤيته وهي بهذا التباين من باحث الى آخر ، فهناك من يبرز الأسباب والدوافع السياسية ومنهم من يبرز الجوانب الاقتصادية او الدينية او الاجتماعية او ما سواها ، وقد تكون مثل تلك الدوافع صحيحة كلها او قسم منها او ان تكون بعيدة عن الحقيقة .

واكدت الدراسة ان العديد من الباحثين والمختصين اغفلوا الدوافع الشخصية والنفسية لصانع الحدث التاريخي ، فهي عوامل واسباب لا يمكن اغفالها ، لا سيما اذ ما علمنا ان القائمين على الامر على الاقل في التاريخ الاسلامي كانوا ذوي سلطات واسعة وامتيازات لا حصر لها ونعني بهم الخلفاء والامراء والسلاطين ، فهم بهذا سيكون أثرهم واضحا في صناعة الأحداث كونهم الآمرين الناهين ، ولا يلقون معارضة على ما يقومون به ، وبهذا ستلعب الدوافع الشخصية دورا واضحا في صناعة الحدث التاريخي .

واوصت الدراسة الباحثين وطلبة الدراسات العليا بضرورة التأكيد على هذا الدور وابرازه وعدم تحميل الدوافع الاقتصادية والسياسية وما سواهما كل تفسير لأي حدث كون العوامل الشخصية ذات وقع وأثر لا يستهان به في صناعة الحدث التاريخي .

 

 




3:45